الرئيسية / أخبار عاجلة / الجيش الجزائري يسعى للتعاقد مع عدلي منصور للعمل رئيسا مؤقتا للجزائر لمدة سنة
التاريخ الوظيفي الرائع للسيد عدلي منصور في حجز كرسي الحكم دون أن يكون له أطماع فيها بالإضافة إلى إصابته بمرض التوحد -كل ذلك- يجعله المرشح الأفضل لأن يكون هو الرئيس الانتقالي
التاريخ الوظيفي الرائع للسيد عدلي منصور في حجز كرسي الحكم دون أن يكون له أطماع فيها بالإضافة إلى إصابته بمرض التوحد -كل ذلك- يجعله المرشح الأفضل لأن يكون هو الرئيس الانتقالي

الجيش الجزائري يسعى للتعاقد مع عدلي منصور للعمل رئيسا مؤقتا للجزائر لمدة سنة

الجزائر العاصمة – وكالة أوانا الإخبارية

صرح اللواء عثمان بوترتيبة مسئول الإتش آر في الجيش الجزائري أن السفارة الجزائرية في القاهرة تواصلت مع السيد عدلي منصور في “محاولة للتعاقد معه للعمل كرئيس مؤقت لمدة سنة  حتى موعد اضطرار  وزير الدفاع الجزائري لتولي الحكم بعد سنة من الآن، والتى ستحدث دون ترتيب استجابة لمناشدات الجماهير” على حد قوله.

وأضاف السيد بوترتيبة أن التاريخ الوظيفي الرائع للسيد عدلي منصور في حجز كرسي الحكم دون أن يكون له أطماع فيها بالإضافة إلى إصابته بمرض التوحد -كل ذلك- يجعله المرشح الأفضل لأن يكون هو الرئيس الانتقالي للجزائر بعد ثورة الجماهير الجزائرية المجيدة.

كان الجيش الجزائري قد أعلن وقوفه بجانب مطالب جماهير الشعب الجزائري في الحرية معلنا أن الجيش الجزائري ليس له أي مطامع في الحكم وأنه لن يسمح للتاريخ أن يقول أن الجيش وقف مع الشعب لمصلحة سياسية حيث أكد السيد بوترتيبة أن كل جزائري يجب أن يعرف أنه “نور عيون الجيش..و أن الشعب لم يجد من يحنو عليه…صحيح” على حد قول اللواء.

التعليقات

تعليق

عن admin

Shares